لقاءان حاسمان بنهائي الكرة الثانية

لقاءان حاسمان بنهائي الكرة الثانية

تستأنف الأربعاء 20 نيسان 2016 نهائيات دوري الكرة الثانية في الجولة الثانية التي تستقبل مباراتين واحدة في حماة والثانية في دمشق.

ففي حماة يلعب فريقا حرفي حلب مع الساحل، على حين يلعب في دمشق على ملعب المحافظة فريقا الكسوة والبريقة.

ويجتهد الساحل القادم من طرطوس لتعويض خسارة مباراته الافتتاحية أمام البريقة، لأن المباراة ستكون بمنزلة الفرصة الأخيرة له، فإن خسر تلاشت أماله بالصعود، إن تعادل ضعفت، وسيبقى منتظراً حتى الجولة الثالثة والأخيرة، والكلام نفسه ينطبق على الحرفيين الذي تعادل في لقاءه الأول مع الكسوة، والتعادل بمثل هذه التجمعات يماثل الخسارة، لذلك سيبحث بالتالي عن فوز يعوضه أذى التعادل ليكون له نصيب في التأهل.

أما البريقة في مباراة دمشق فسيجتهد ليكون أول المتأهلين عبر فوز أخر في لقاءه مع الكسوة الذي بدوره سيحث عن فوز يضعه بالمقدمة ليجدد أماله ببلوغه دوري الأقوياء.

كل الفرق مازالت آمالها قائمة حتى الآن، لكن الجولة القادمة سترسم الكثير من ملامح إلا إذا انتهت المباراتان إلى التعادل.

ويسدل الستار على التجمع يوم السبت القادم فيلتقي في حماة حرفيو حلب مع البريقة، وفي حمص الكسوة مع الساحل.

 

مقالات ذات صله